الرئيسية / أوراق العمل والملخصات / 10 العاشر / تلخيص العاشر التربية الإسلامية الدرس الثامن علم أصول الفقه

تلخيص العاشر التربية الإسلامية الدرس الثامن علم أصول الفقه

الدرس الثامن علم أصول الفقه

لتحميل التلخيص 

حمل من هنا

الدرس الثامن علم أصول الفقه

 

فهرست الدرس الثامن

المفاهيم والمصطلحات

مقدمة

أولاً: مفهوم علم أصول الفقه

ثانياً: التكامل بين المنهج الأصولي والمنهج الفقهي العملي التطبيقي

ثالثاً: أهمية علم أصول الفقه

أسئلة الدرس الثامن

مسرد المفاهيم والمصطلحات

 

المفاهيم والمصطلحات

ستتعرف في هذا الدرس على المفاهيم والمصطلحات التالية:

علم أصول الفقه

المنهج الأصولي النظري

المنهج الفقهي العملي التطبيقي

مقاصد الشريعة

الأدلة التفصيلية

الأحكام الشرعية العملية

أسئلة المحتوى وإجاباتها

أتعاون وأناقش صفحة (40):

أتعاون مع مجموعتي في مناقشة مسألة أداء الصلاة على متن الطائرة، من حيث: الجانب التطبيقي (الحكم الفقهي) وفق قوله تعالى: “إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا” (سورة النساء، الآية 103)، والجانب المنهجي الأصولي وفق القاعدة الأصولية (الضرورات تبيح المحظورات).

 

الإجابة:

إذا خشي المسافر أن تفوته الصلاة وهو على متن الطائرة فإنه ينوِ التوجه نحو القبلة ويصلي، لأنه لا يمكن أن يوجه الطائرة كما يريد، فصار التوجه حينئذ نحو توجه الطائرة ضرورة، والضرورة تنتهي بانتهاء عُذرها.

 

أفكر صفحة (41):

أيهما أسبق المنهج الأصولي أم المنهج الفقهي؟

 

الإجابة:

الأصولي أسبق؛ لأنه يعدُّ القواعد الإجمالية التي يستعملها الفقيه في استخراج الحكم الشرعي.

أسئلة الدرس الثامن

السؤال الأول:

ما المقصود بعلم أصول الفقه؟

 

السؤال الثاني:

بيّن أهمية علم أصول الفقه.

 

السؤال الثالث:

وضح التكامل بين المنهج الأصولي والمنهج الفقهي في تقرير القاعدة الأصولية: (النهي يفيد التحريم)، وقوله تعالى: “وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيماً”.

 

السؤال الرابع:

انقل إلى دفترك العبارات الآتية، ثم ضع إشارة (✓) بجانب العبارة الصحيحة، وإشارة (✗) بجانب العبارة غير الصحيحة:

أ- (   ) المنهج الفقهي يسبق المنهج الأصولي.

ب- (   ) يقول تعالى: “وَلا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ”، تُعد الآية الكريمة السابقة دليلاً إجمالياً كلياً.

 

السؤال الخامس:

صنّف الأعمال الآتية وفق الجدول أدناه:

العلم بالأحكام الشرعية، تقرير القواعد الأصولية، إصدار الحكم الشرعي.

المنهج الأصولي المنهج الفقهي
   
   
   

إجابات أسئلة الدرس

السؤال الأول:

علم أصول الفقه: العلم بالقواعد التي يتوصل بها المجتهد إلى استنباط الأحكام الشرعية العملية من أدلتها التفصيلية.

 

السؤال الثاني:

لعلم أصول الفقه أهمية بالغة لكل من المجتهد والفقيه، تتمثل فيما يأتي:

  • ربط الأحكام الشرعية بمصادرها التشريعية بعيداً عن الهوى والآراء الشخصية المجردة.
  • تعميق الثقة بالمجتهدين وأئمة الفقه بأنهم يعملون وفق مناهج علمية واضحة.

 

السؤال الثالث:

يتكامل المنهج الفقهي التطبيقي مع المنهج الأصولي النظري، حيث يتقرر في المنهج الأصولي المصادر الصالحة للاستدلال وضوابطها بما في ذلك القواعد الكلية من خلال البحث في الأدلة الإجمالية، والمنهج الفقهي التطبيقي يبحث في الأدلة التفصيلية لاستنباط الحكم الشرعي.

 

السؤال الرابع:

ضع إشارة (✓) بجانب العبارة الصحيحة، وإشارة (✗) بجانب العبارة غير الصحيحة:

أ- (✗) المنهج الفقهي يسبق المنهج الأصولي.

ب- (✗) يقول تعالى: “وَلا تَلْمِزُوا أَنفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاِسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ“، تُعد الآية الكريمة السابقة دليلاً إجمالياً كلياً.

 

السؤال الخامس:

صنّف الأعمال:

المنهج الأصولي المنهج الفقهي
العلم بالأحكام الشرعية إصدار الحكم الشرعي
تقرير القواعد الأصولية  

مسرد المفاهيم والمصطلحات

علم الفقه: هو العلم بالأحكام الشرعية العملية المستنبطة من أدلتها التفصيلية.

علم أصول الفقه: العلم بالقواعد التي يتوصل بها المجتهد إلى استنباط الأحكام الشرعية العملية من أدلتها التفصيلية.

الأدلة التفصيلية: هي مصادر التشريع الإسلامي، المتمثلة في القرآن الكريم، والسنَّة النبوية، والإجماع، والاجتهاد.

الأحكام الشرعية العملية: هي الأحكام المتعلقة بأفعال الناس، مثل وجوب الصلاة، وإباحة البيع.

عن abunawar

شاهد أيضاً

تلخيص العاشر التربية الإسلامية الدرس الرابع عشر أسماء الله الحسنى

الدرس الرابع عشر أسماء الله الحسنى مرتبط

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: